منتدى شباب ام شانق

منتدى إجتماعى ثقافى لشباب ام شانق

المواضيع الأخيرة
» ام شانق سعد (كتاب الانساب)
الأربعاء أبريل 03, 2013 11:30 pm من طرف الوليد علي ابورواش

» 
الإثنين مارس 25, 2013 10:13 pm من طرف Wâlid Hâssan

» البِر لايفنى والديان لا يموت كما تدين تدان
الإثنين مارس 25, 2013 10:04 pm من طرف Wâlid Hâssan

» وين الترحيب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الإثنين أبريل 25, 2011 2:10 pm من طرف عمار خالد

» مقال للفاتح جبرا
الجمعة فبراير 04, 2011 8:39 am من طرف عمر الفضل بخيت

» توثيق لشاعر البطانه ودالصــــــــقرى...........
الخميس فبراير 03, 2011 1:49 am من طرف عمر الفضل بخيت

» صحبتكم اخترت ففرقنا الزمان وعاد ليجمع شملنا
الخميس فبراير 03, 2011 1:29 am من طرف عمر الفضل بخيت

» ماذا تعرف عن ماليزيا
الأحد نوفمبر 28, 2010 11:42 pm من طرف يوسف

» عيدية وترحيب
الجمعة سبتمبر 17, 2010 9:29 pm من طرف النعيم العاقب


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

ليت الدنياء مثل أمى ازعلها تراضينى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 ليت الدنياء مثل أمى ازعلها تراضينى في السبت مارس 07, 2009 6:09 pm

عبدالباقى قسم البارى

avatar
ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني

من الجميل أن يكون لديك مرسيدس ابودمعة الجديدة ومن الرائع أن تكون لديك فيلا عظيمة وزوجة جميلة وأموال لا حصر لها
ولكن الأجمل من هذه كله أن تكون لديك أم تقبلها كل صباح فتقول : الله يرضى عليك يا وليدي أو يابنيتي..

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

يخجل الكثير من الأبناء من أمهاتهم ويحسون بالخزي وهم يمشون معها إو يأخذونها إلى مكان ما وعلى العكس تماما
تفتخر الأم عندما يأخذها ولدها إلى السوق أو إلى بيت أحد الأقارب ... فعلا ما أروع الأمهات وما أقسى الأبناء ..[

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

قبل أن تزوج ابنتك لأحد الشباب المتقدمين لطلب يدها لا تسأل عن أخلاقه ودينه وأصله وماله ووظيفته فقط ..
لا تنسى سؤالا مهما هو : كيف يعامل الولد أمه وأبوه ؟!

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

كل واحد يفكر في إرسال هدية لزوجته أو لصديق عزيز الله يخلي المصلحة
ولكن هل يفكر أحدنا بمفاجأة أمه بهدية ؟!

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

ربما لا تعرف حجم الحب الذي يكنه قلب أمك لك ولكن عندما تتزوج وتنجب الأبناء ستعرف مقدار الحب الذي يكنه الآباء لأبنائهم
وإذا لم تحس بعد ذلك بمقدار الحب الذي أحدثك عنه الآن فتأكد يا عزيزي بأن قلبك هو مجرد صخرة صماء !

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

كل شيء يعوض في هذه الدنيا ، زوجتك ستطلقها وتتزوج من هي أفضل منها ، أبنائك ستنجب غيرهم ،
أموالك ستجمع غيرها ولكن أمك هي الشيء الوحيد الذي إذا ذهب لا يعود أبدا !!

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

بعض الأبناء يعتقدون أن الأم مجرد خادمة تطبخ وتنظف وتوقظ في الصباح ، ولكن الفرق الوحيد بينها وبين الخادمة
هو أن الخادمة تأخذ راتبا والأم تعمل ليلا ونهارا وببــــلاش !!

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

بعض الأبناء لم يعرفوا قيمة أمهاتهم بعد كما أنهم لن يعرفوا إلا
عندما تأتي زوجة الأب أو تنتقل روح أمهم إلى عنان السماء !

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

كم واحد منا يقبل يد أمه وكم واحد منا يقبل رأسها وكم واحد منا يكلمها باحترام وأدب ..
لو نظر كل واحد منا إلى أسلوب تعامله مع أمه لوجد نفسه عاقا وجاحدا ومجرما .. كم هو حقير هذا الإنسان !

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

ذكر بالقرآن و يشهد التاريخ أن كل من عق أمه لم يرَ الخير والسعادة في حياته ، كما يشهد التاريخ أن كل من أساء إلى أمه أساء إليه أبنائه ،
ويشهد التاريخ أن الأم هي صاحبة أعظم جميل يتلقاه الإنسان كما يشهد بأنها تتلقى أعظم جحود يتوقعه البشر على مر التاريخ !!

°°◦ღ♥️ஓ ليت الدنيــا مثـل امي...ازعلهاا وترااضيني ஓ♥️ღ◦°°

يقول أحمد شوقي أن الأم مدرسة ويقول بعض الأبناء أن الأم مؤسسة نظافة وخدمات عامة !
بعد وفاة الأم وهداية الأبناء يتمنى كل عاق أن تخرج أمه رأسها من قبرها ليقبلها ويقول لها : أمـــاه ... سامحيني !!.

. من بعض ما اعجبني ..

ليـت أمـي دنيتـي ..! لمـآ نـزلت دمعتـي ..!


ولدتك امك يابن ادم باكيا........
........والناس حولك يضحكون سرورا
فاجهد لنفسك ان تكون اذا بكوا .......
..........في يوم موتك ضاحكا مسرورا

عبدالباقى قسم البارى

avatar
عايزين يا شباب ام شانق منكم الإجتهاد للتطوير

3 السلام عليكم في السبت مارس 07, 2009 8:09 pm

نزار محمد

avatar
نائب المدير العام
بسم الله اولاً واخير والسلام عليكم كثيراً ان شاء الله وبإذن الله سوف نساهم ونفعل هذا المنتدى لكى يضحى المقرب لافكارنا المحقق لامالنا نحو القرية المشد لازرنا المحل لمشاكلنا بإذن الله الداعم لافكارنا والله الموفق

http://nazar.rigala.net

4 رد: ليت الدنياء مثل أمى ازعلها تراضينى في الإثنين مارس 09, 2009 2:24 am

حافظ صديق حاج علي

avatar
مشرف عام
عزيزنا الباشمهندس...
ليت الدنيا مثل أمي...
يحكي أن طبيباً تزوج من زوجة ظنها صالحه وأسكنها مع أمه المريضة بمرض السكر..وقد ظل لشهور طويلة يذهب لعمله ويعود في المساء ليجد أن الوضع متناهي المثالية، وأن الطعام الذي تطهوه زوجته كطعام أمه الذي خبره طوال سنين عمره...
ذات يوم ذهب لعيادته كالعادة لكنه قفل راجعا بعد ساعات قليلة لشعوره بالإرهاق،وعندما عاد لبيته وأدار المفتاح في القفل تناهي لسمعه الحوار التالي:
الزوجة: يا ولية إنتي ورقتي الخدره واللا لسه؟؟؟؟
الأم:كويس يا بتي بورقا بس أبلع حبةالسكري دي،
الزوجة: سكري؟؟؟إنتي ذاتك عليك الله ما تجيبي السكري
عندها دخل الزوج ليجد زوجته (متعنقلة) فوق سرير وثير وهي (تخت) الحنة، وعند خروج أمه من الغرفة الثانية تفاجأت بابنها الطبيب يفغر فاه مذهولاً لتقع علبة الدواء من يدها المرتعشة وعيناها تدمع...
تخيل بالله عليك لماذا دمعت عيناها..ليس إستعطافاً لإبنها كي يقتص لها من زوجته وتأمل حديثها:
(يا ولدي...ما تخرب بيتك بي يدك..أنا تراني كراع في الدنيا وكراع في الآخره بس دأيره أشوف وليداتك)!!!!!!!!!!!
لا تعجب يا باشمهندس لأنها أم....
فما كان من الطبيب إلا أن قبل أمه علي رأسها وأجلسها جانباً لينهال علي الزوجة بصفعة لم تفق منها إلا وهي في بيت أبيها...

أعاننا الله علي بر والدينا ورغماأنفنا إن لم يدخلانا الجنة...

راجع موضوعنا (إن ضايقتك أمك العجوز فأودعها الملجأ)

5 رد: ليت الدنياء مثل أمى ازعلها تراضينى في الأربعاء مارس 25, 2009 6:11 am

خالد عبده البشرى

avatar
مشرف عام
قصة الأم التى أرضعت طفلها وهي ميته
==============================
هذي قصه حقيقه 100 % رواها ضويحي بن خرميط العازمي في الحادي والعشرين من ابريل سنه 1935 في مضاربهم عند ملح .... وذكر هذه القصه ديكسون في كتاب عرب الصحراء

كان أحد رجال قبيلة العوازم مسافرا قريبا من حائل مع زوجته اللتي كانت على وشك ولادة وفي غور يقع بين التلال العاليه وضعت المرأه طفلها فجأة ولكنها ماتت أثناء الوضع حاول زوجها ان يساعدها قدر ما يستطيع غير انه كان وحيدا ولم يستطع ان ينقذها فوضع جثتها في كهف قريب وملاء المدخل بالحجارة...كره الأب أن يبعد الطفل عن أمه فقد كان يدرك أنه سيموت لا محاله لعدم وجود الحليب فوضعه على صدر أمه ولف ذراعها من حوله ووضع ثديها الايسر في فمه ثم تركهما وسار مبتعدا

وبعد تسعة أشهر كان جماعة من البدو من نفس القبيلة يمرون من هناك فقرروا أن ينصبوا مضاربه مقريبا من المكان الذي دفنت فيه المرأة وطفلها .....وبما أنهم كانوا يعرفون القصه فقد ذهبوا إلى مدخل الكهف ليروا إن كانت الحجارة لاتزال في موضعها .. وكم كانت دهشتهم كبيره عندما وجدوا بعض الحجاره قد أزيلت من مكانها تاركة حفرة في الجدار وازدادت دهشتهم عندما وجدوا آثار قدم طفل على الرمال في جميع الاتجاهات... فاعتراهم الخوف وأصبحوا نهبا للخرافات وانطلقوا مبتعدين عن المكان المسكون وهم لا يلوون على شئ...

وبعد مده من الزمن علم الاب بالقصة فأسرع إلى المكان ووجد الحفرة في الجدار وآثار أقدام الطفل .. وعندما نظر داخل الكهف ... رأى طفلا حيا يتمتم وهو يقف بجانب جثة المرأة الميتة التي كانت أشبه بجثة محنطه...وكان جسدها جافا تماما عدا عينها اليسرى والجانب الايسر من وجهها و ثديها الايسر الذي كان يمتلئ بالحليب ويدها اليسرى .... وكانت جميع هذه الاعضاء لا تختلف في شئ عن اعضاء المرأة الحيه...

عندها ملأ الخوف من الله قلب الرجل فأخذ يردد اسمه ويحمده ...ثم إنه أخذ الطفل الرضيع ووضعه على ظهر ناقته وسار مبتعدا

وقبل مغادرت المكان دفن جثة زوجته الميته بعنايه... ووضعها هذه المره في قبر من رمال

وقد كبر الطفل و اصبح محبوبا من الله والناس وعند بلوغه مبلغ الرجال أصبح من أشهر مقاتلي القبيلة و أشجعهم وقد سموه خلوي

وصلتني عبر الايميل

تحياتي -


_________________
http://khalidabdo.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى